look2you
you قبل دخولك المنتدى صلي على النبي
شكرآ لزيرتك منتدى look2you
عزيزي الزائر اذا كنت غير عضو في المنتدى
فسارع في تسجيل ودخول مسابقات المنتدى لكي تحصل على فرصة با ربح او جولة الى الاردن


look2you
 
الرئيسيةالبوابةس .و .جبحـثالأعضاءالمجموعاتالتسجيلدخول

شاطر | 
 

 ال عصفور في العراق

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
abdrazzaq
Admin
Admin
avatar

عدد المساهمات : 406
نقاط : 3350860
الاغني : 0
تاريخ التسجيل : 24/04/2008
العمر : 21

مُساهمةموضوع: ال عصفور في العراق    الأحد فبراير 13, 2011 3:14 pm



بعد أن انقضى عصرهم الذهبي الاول في البحرين وانتقالهم إلى العراق صادفوا تضعضعاً في كيانهم الاجتماعي وافتقادهم الوحدة السياسية وتفرق شملهم ولعل ذلك كان سبب انتخابهم لها دون سواها من البلاد والنواحي فتغلبوا على أهل الكوفة والبصرة والموصل وجزيرة عبادان وغيرها واقتسموها فيما بينهم.
فبنو خفاجة كانوا قد استقروا في خلال القرن الرابع الهجري (العاشر الميلادي) على اطراف الفرات الاوسط حيث تصاعد نشاطهم الى درجة كبيرة في القرون اللاحقة.
يضاف إلى ذلك ظهور نشاط بني المتفق بجوار البصرة بقيادة زعيمهم الأصفر اعتباراً من عام 378هـ.
أما بنو عبادة وبنو عامر فقد كونوا دولتهم في الموصل والجزيرة في حدود عام (380هـ 990م) بعد أن استطاعوا انتزاع هذه المناطق من اسرة بني حمدان وهم بطن من قبيلة بني تغلب وملكوها فترة زمنية طويلة وبعد عهود متطاولة استطاعت القبائل المقهورة من معاودة حرب ضروس وفي هذه المرة بمساعدة السلاجقة حيث تمكنوا على أثرها من استرجاع مواطنهم فتقهقرت بنو خفاجة وبنو عامر وبنو عبادة وخرجوا جميعاً إلي جنوب العراق حيث استقروا ما بين البصرة وواسط والكوفة تحت حماية بني عمهم بني المتفق الذين تمكنوا من الحفاظ على ملكهم بقوة وثبات.
معاودة بني عامر عهدهم بالبحرين وأما بنو عامر فانهم مالبثوا أن حن حنينهم لتجديد عهدهم بالبحرين فرجعوا اليها وشنوا حملة شعواء أطاحت بسلطة بني تغلب على الطريق ومنفذ النشاط الاقتصادي والتجاري فأضحوا مرة أخرى سادة البادية ما بين البصرة وعمان بقيادة زعيمهم انذاك (غفيلة) وكانت البحرين بحدودها الواسعة خاضعة لحكم العيونيين الذين انتخبوا الاحساء مركزاً لادارة دولتهم والتي كانت تحتمي بالقبائل وتستعين بهم على حماية حدودها ومصالحها.
ونظراً لتنامي قوة بني عامر واشتداد شوكتهم قاموا بفرض اتاوة على الامير العيوني لقاء حمايتهم لطريق التجارة والحجيج وحفظ الامن واقرار الصلح بين القبائل وحماية الارياف والمناطق الزراعية من لصوص الصحراء وقطاع الطرق وقد حدثت مصاهرات متعددة على امتداد الايام مابين العيونيين وبني عامر ، وتوالت السنون حتى وصلت النوبة الى الامير راشد بن عميرة ابن سنان بن غفيلة اقوى افخاد بني عامر وأصحاب الزعامة المركزية للقبيلة في أواخر القرن السادس الهجري.
وفي زمنه كان الحاكم العيوني انذاك هو الامير محمد بن أبي الحسين قد تزوج بابنة المقداد بن سنان بن غفيلة وهي بنت عم الامير راشد المتقدم ذكره وفي حياته قام أحد أفراد الاسرة العيونية واسمه غرير بن الحسن باغتيال محمد بن أبي الحسين الحاكم العيوني والاستيلاء على السلطة الا أن ابن الحاكم العيوني الامير الفضل سارع الى الاستعانة بخاله الحسين بن المقداد بن سنان وكان زعيماً لاحد افخاد بني عامر وقتذاك مضافاً الى استنجاد بالخليفة العباسي الناصر لدين الله سنة ( 570هـ ـ 1180م ـ 622هـ ـ 1225م) .
فتمكن الامير الفضل مستعينا بذلك الاسناد من استرجاع عرش الحكم والاستيلاء عليه ثانياً وحاول جاهداً لقاء ما اسداه اليه خاله وأبناء بني عامر في محنته التي المت بوالده وما أعقبها ان يجازيهم ويكافئهم فمنحهم العطايا وأقطعهم الارضي والعيون والبساتين في جزيرة اوال وقسم بينهم مصائد الاسماك المهمة المحيطة بها كما ملكهم الاساطيل التجارية وسفن الغوص ومن الطبيعي أن يؤدي ذلك إلى تنامي نفوذهم السياسي وبعد سنوات قام ملوك بني قيصر القاطنيين في جزيرة قيس مركزالتحكم في الحياة التجارية في نطاق محيط الخليج بهجمات متعددة على سواحل وجزر البحرين بشكل استفزازي تمخض عنها ارضاخ الامير الفضل الحاكم العيوني على الدخول في معاهدة صلح مجحفة بالاقتصاد البحريني.
اذ أصبح بموجبها لملوك بني قيصر جزء كبير من واردات بساتين القطيف والاحساء ومن واردات مغاصات اللؤلؤ بالبحرين فحرموا بذلك الدولة العيونية من جزء كبير من وارداتها وقد ساهم ذلك في اضعاف الدولة العيونية وضعضعة اسسها والتأثير على مستقبل حياتها فوقعت في حالة من التمزق والتداعي نتيجة ضغوط بطون بني عامر الداخلية مجتمعة مع ضغوط ملوك بني قيصر الخارجية وقد أثار هذا الوضع موجه من السخط وحالة قلق واسعة بين اعيان بلاد البحرين بعد أن أدركوا تمام الادراك عجز الحكام العيونيين بما هم عليه من الضعف عن حماية الامن الذي سوف يعرض أموالهم ومصالحهم التجارية للخطر من قبل بني عامر الذين عزموا على الاستيلاء على السلطة المركزية للدولة العيونية وذلك اذا لم يسارعوا لكسب رضاهم بالاموال والهدايا ويقيموا معهم صلات شخصية وثيقة بل ويتواطئوا معهم ضد العيونيين وكان على رأس اولئك المتواطئين إبراهيم بن عبدالله بن أبي جروان أبرز أعيان الأحساء وأثريائها.

عهد الامارة والدولة
( قيام دولة العصفوريين العامرية)


وقد بلغ الامر بهم إلى اتفاق معظم أعيان الاحساء ووجوهها على تسليم السلطة في البلاد الى زعيم بني عامر المحنك الشيخ عصفور بن راشد بن عميرة وانتهى له الامر على ماتم التخطيط له من دون اراقة دماء وهتك حرمات وقبض على الامير العيوني الفضل بن محمد بن مسعود وطرده من الاحساء بعد أن استولي على كافة أموال اسرته وكف عن أموال الاخرين.
وهكذا تم لبني عامر الاستيلاء على السلطة في الاحساء وانهاء حكم الاسرة العيونية سنة 651هـ ووقع الاختيار على الاحساء كعاصمة لدولتهم الفتية كما كانت في عهدها السابق.
وبذلك انقضي الحكم العيوني الذي بدأ بنشأة دولتهم في عام(467هـ ـ 1074م).

الفترة الزمنية لحكم العصفوريين

استطاع بنو عامر أن يحتفظوا بأشكال مختلفة على زمام السلطة السياسية عن طريق دولتهم العصفورية خلال القرنين السابع والثامن الهجريين في كل من البحرين واليمامة.
وقد أطبق جمع من مؤرخي تلك الفترة الزمنية على ذلك أمثال ابن سعيد المغربي ( ت 685هـ ـ 1286م) والحمداني المعروف بابن زماخ المتوفي في مطلع القرن الثامن الهجري وابن فضل الله العمري (ت749هـ ـ 1348م) وابن خلدون(808هـ ـ 1405م).
قال ابن سعيد المغربي : سألت أهل البحرين في سنة 651هـ ـ 1254م) حين لقيتهم بالمدينة النبوية عن البحرين فقالوا: الملك فيها لبني عامر بن عقيل وعصفور وبنوه هم أصحاب الاحساء دار ملكهم.
كما يرد نص تاريخي آخر له يتعلق بنفوذ بني عصفور في اليمامة بقوله: سألت عرب البحرين لمن اليمامة اليوم ؟فقالوا : للعرب من قيس عيلان وليس لبني حنيفة بها ذكر.
وله نص ثالث أكثر وضوحاً من سالفيه قال فيه: وملكوا أرض اليمامة من بني كلاب وكان ملكهم فيها لعهد الخمسين والستمائة عصفور وبنوه .
ومما يجدر بنا ذكره هنا مضافاً لما تقدم أن ابن خلدون ينفرد بأن بني عصفور قد غلبوا أيضاً على عمان ، وقد أنشأوا علاقات وطيدة وأواصر سياسية قوية مع القوى والدول المحيطة بهم وتمكنوا من عقد روابط سياسية متينة ووشائج من الاحترام المتبادل على امتداد تاريخ دواتهم وعلى رأس اولئك السلغرييون (اتابكة فارس) ومماليك مصر ومغول العراق وايران والطيبون حكام فارس وحكام بني قيصر في جزيرة قيس ومملكة هرمز.
وفي عام 805هـ حدثت انتكاسه مروعة في تاريخ دولتهم وبعدما يزيد على مائة وخمسين عاماً على نشأتها اذ قام شخص يدعى جروان باقتطاع جزء من دولتهم والاستقلال به عن طريق القوة العسكرية كما استولى فيروزشاه على الجزء الاعظم منها واستمر سلطانه فيها وفي الاحساء والقطيف وهرمز حتى سنة(819هـ ـ 1417م)، ثم أعقبه ابنه سيف الدين مهار الذي استمر حكمه الى سنة(840هـ ـ 1436م).
وفي خضم تلك الاحداث و تلك التحولات الجذرية وعلى الرغم مما آلت اليه ظل بنو عصفور مع سائر بطون بني عامر محتفظين بنفوذهم الاقتصادي مع تمتعهم بهيبة ومكانه مرموقتين.
بل انهم أخذوا يتحينون الفرصة لاسترجاع مجدهم الآثل ومكانتهم السياسية السابقة وقد تم لهم ذلك أخيراً على يد أحد أفخادهم وهم بنو جبر الذين تمكنوا من استرجاع سلطة بني عامر على بلاد البحرين في حدود منتصف القرن التاسع (الخامس عشرا لميلادي) واستمر حكمهم هو الاخر إلى ما يقارب من قرن ونصف والحديث عن جزئيات تاريخهم يطول به المقام الا اننا نحيل القارئ إلى مجلة الوثيقة في عددها الثالث(السنة الثانية) الصادرة سنة 1403هـ عن مركز الوثائق التاريخية في البحرين حيث أحاطت بأطراف المقال بشيء من التفصيل مع الإشارة إلى المصادر التي تناولت ذكر تاريخهم وقد عثرنا نحن على مصادر أخرى نسأل الله عز وجل أن يوفقنا لتناولها بجملتها في كتابنا (تاريخ آل عصفور).
أما ذرية الامير عصفور مؤسس الدولة العصفورية السالفة الذكر فقد ارتحلوا في تلك الاثناء إلى الجزيرة أوال( دولة البحرين ) بأصطلاحها الحديث واستوطنوا قرية الدراز كمركز لنشاطهم الاقتصادي ومحطاً لرحالهم وتمكنوا بعد تنامي متأصل للروح الدينية في نفوسهم من الاختصاص بمرحلة علمية مشرقة على يد خلص رجالها انتهت إلى أوج مجد السؤدد والعظمة كما سيأتي الاشارة اليه.

العهد التجاري

ويبدأ فصول هذا العهد باستيطان هذه الأسرة لقرية الدراز

- آل عصفور في قرية الدراز:
قال الشيخ يوسف عند تعرضة لذكر قرية الدراز في كتاب لؤلؤة البحرين : وهي قريتنا اباءاً واجدادا.
وقال الشيخ ابراهيم المبارك >ره< في ماضي البحرين وحاضرها: وهي بضم الدال المهملة وفتح الراء ومعناها بالفارسية طويل لانها ممتدة على ساحل المحيط الشمالي من الغرب إلى الشرق وهي منبت العصفوريين وفيها عين السجور الشهيرة وردمت في واقعة عبدالملك بن مروان.
وأضاف الشيخ يوسف >قدّس سرّه< عند تعرضه لقصة عبدالملك بن مروان وأهل البحرين لعين السجور تلك وغيرها بعد ظفره بالبحرين في قصة يطول شرحها في كشكوله بقوله: أما عين السجور .. المشار اليها في آخر الخبر فموقعها في قريتنا من البحرين المعروفة بالدراز ..وهي في الطرف الغربي من البحرين بقرب الساحل والنظر فيما ظهر من اثار تلك العين وسعة دائرتها الموجودة الآن يدل على قوتها وغزارة مائها.
وكان ... قدا حكم رجمها بالحجارة الهائلة والصخور الثقيلة وأخفاء اثرها بالكلية وبقيت كذلك إلى زمن الحاجي يوسف بن ناصر وكان من اكابر أهل البحرين وأعيانهم المشار اليهم وكان ذا حدس صائب وفكر ثاقب في استخراج المياه من الارض قد استخرج عيونا كثيرة مبتكرة فعمد من جهة الغرب إلى اخراج مائها وضرب خيامه عندها ووضع العملة فيها واخرج منها احجاراً وصخوراً علي ماذكرنا يعجز المائة رجل عن سحب واحدة منها.
وكان قد نحتها ... من جزيرة بقرب البحرين تسمى قد (جدا) وبقي العمل فيها حتى لما قرب خروج أول مائها جاء رجل من العملة إلى الحاج يوسف المرقوم وقال: اني رايت في المنام هذه العين في صورة امرأة وهي تريد ثوراً سمينا: فأسر الحاجي يوسف في نفسه انه ذلك الثور السمين واخذته الواهمة فمرض وثقل حاله في ذلك المرض حتى مات وبقيت على ماهي علية إلى الان وينقل ان ذلك الرجل انما قال له مداعبة يريد منه ان يطعمهم لحما وطبيخاً وإلى الان بعض تلك الاحجار موجودة حول العين وبعض قد سحبه الناس ووضعوه في اساس البيوت وكانوا اذا هموا بسحب شيء منها تجتمع لها جموع عديدة من الرجال والله العالم بحقائق الاحوال.
أقول: وكان الباعث لهم على استيطانهم تلك القرية وقوعها بمحاذاة ساحل البحر وطول شريطها الساحلي وامتانهم مهنة الابحار لصيد اللؤلؤ وتسويقه والاتجار به حيث امتداد مغائص اللؤلؤ الغنية في مياه تلك الرقعة المائية المجاورة لها وانتشار منا بعها الطبيعية.

- آل عصفور في قرية الشاخورة :
وفي زمن العلامة الاوحد جدنا الشيخ حسين البحراني أحد المجازين بلؤلؤة حدثت كوارث وغارات خارجية متتابعة على البحرين اضطر معها إلى النزوح إلى قرية الشاخورة، وهي تبعد عن قرية الدراز بما يزيد على الكيلومترين وانتقلت معه بيوتات متعددة من افراد اسرته يحيطون زعيمهم بالرعاية بينما بقت أسر أخرى في قرية الدراز للحفاظ على ممتلكات الاسرة ومنازلهم واملاكهم الاخرى.
وبعد ان حط رحاله فيها قام بشراء بعض المنازل لسكناه ولسكنى افراد اسرته كا قام ببناء مجلسا لبحثه ودرسه ظل على امتداد سنين متطاولة طلية فترة عمره الشريف مهوى لرواد العلم والفضيلة ومحطاً لرحالهم فكان نادى درسه وبحثه اعظم حوزة شهدها تاريخ البحرين استقطب فضلاء وعلماء النواحي المحيطة بها وكان هذا اكبر عامل لحث اعداء أهل البيت (ع) تكثيف هجماتهم وغاراتهم على سواحل الدراز والبديع والمناطق الساحلية الاخرى من أجل القضاء عليها اولا واخماد انفاس اسدها وفيصلها وزعيمها في عرينه وقد استطاعوا بعد اختراق الدفاعات الطبيعة للنفوذ إلى داخل جزيرة البحرين والقيام بحرب عصابات منظمة تمكنوا في احدها من الهجوم على دار جدنا العلامة وضربه بحربة أودت إلى استشهاده.

الاماكن التي يستوطنها افراد هذه القبيلة في غير البحرين

وبعد استشهاد جدنا العلامة الشيخ حسين قدس سره وسيطرة الاعراب على الجزيرة فراكثر ابنائه واولاده وابناء عمومته إلى البلاد والنواحي المحيطة كالمنطقة الشرقية لشبه الجزيرة العربية و البصرة وكربلاء وخوزستان ( الدورق والفلاحية وغيرها) وبوشهر وشيراز وكازرون وجهرم واصطهبانات وفسا ويزد وطهران.

العهد العلمي

قال العلامة اغا بزرك الطهراني نقباْء البشر: آل عصفور بيت عريق في العلم زاخر بالعلماء خرج منه زمرة طيبة من حملة العلم لا سيما في المائة الماضية.
وقال السيد عبدالعزيز الطباطبائي في تقديمة لكتاب الحدائق المطبوع:ان اسرة شيخنا المؤلف أسرة علمية جليلة نيغ فيها رجال كثيرون يعدون من اعلام الطائفة واعيان الامة خدموا الحق والعلم والمذهب والدين. أقول: وقد أنجبت هذه الاسرة في عهدها العلمي مايزيد على المائتين من رجال العلم والفضيلة في فترة تاريخها الاخير بما يربوا على الاربعة قرون ولم يتوقف نشاطها العلمي ويتقوقع في اطار محيط البحرين أو بعض نواحيها بل امتد إلى خارج حدودها وعلى وجه الخصوص إلى العراق وإيران. وقد انجبت الكثير من الفقهاء الاعلام كما هو مذكور في مضانه , وكان من بينها مرجعيتان اطبقت شهرتهما الافاق وملأت الاسماع كانتا فخر مجد هذه الاسرة ورمز عزتها كما كانتا تاج فخر عز الاسلام المرجعية الاولى مرجعية المحقق البحراني الشيخ يوسف والثانية لابن أخيه جدنا العلامة البحراني الشيخ حسين طيب اللّه ثراهما.

المصدر
موقع سماحة الشيخ محسن آل عصفور
30-09-07 08:41 PM
بو علي آل أحمدقبيلة آل عصفور



نبذة عن تاريخ قبيلة آل عصفور



العهد القبلي

آل عصفور من الأسر العربيّة العريقة التي احتفظت بمكانتها المرموقة المتميزة على امتداد عقود متطاولة وكان لها تاريخ حافل مشهود على المستوى السياسي والإقتصادي والعلمي والثقافي في دول المنطقة خصوصاً في شبه الجزيرة العربيّة وبلاد البحرين ، وترجع النسبة في تلقيبهم بهذا الإسم الى الأمير عصفور مؤسس دولتهم العصفورية على ما سيجئ الإشارة اليه .


أصل الإنتماء العرقي لعائلة آل عصفور

قال الشيخ إبراهيم المبارك (ره) في كتابه ماضي البحرين وحاضرها:حكي ان العصفوريين أصلهم من بني هاجر النجديين الا ان القرائن تدل على خلاف ذلك وسيأتي في موضع آخر ,.
وقال في ذلك الموضع الاخر ما نصه: (كان المشتهر عند الناس ان أصل آل عصفور من نجد لكن أسماء أجدادهم كما سردناها عن المؤرخين لاتوافق بيئة عرب نجد).
أقول: أن ما سرده من أسماء أجدادهم في صدر كلامه نزر قليل ليس كما ذكرناه نحن لك ههنا فهو رحمه الله لم يذكرهم الاإلى (شيبة) كما أن استيطانهم لنجد لا يقتضي كونهم احد بطون قبائلها كما سيأتي القاء مزيد من الضوء عليه وذلك لان السنة الطيبعية الحاكمة علي القبائل في جميع أنحاء شبه الجزيرة العربية وغيرها أنذاك تقضي عليهم الهجرة من موطن الى آخر ، ومن بادية الى أخرى بحثاً عن عناصر الحياة من كلأ وعشب وموارد اقتصادية أخرى تدفع عنهم غائلة الجوع والظمأ والفقر والفاقة وانطلاقاً من ذلك يمكن تقبل هجرة أية قبيلة الى أية جهة وموطن في داخل شبة أو خارجها من دون غرابة أو استحالة.
وهذا ما يؤكد لنا ما أفاده العلامة المحقق الشيخ محمد علي آل عصفور في كتابه تاريخ البحرين حيث قال ما لفظه: (( وجدت في بعض الكتب الموضوعة في قبائل العرب ان بني عصفور هم بنو عقيل بطن من عامر بن صعصعة من العدنانية وهم بنو عقيل بن كعب بن ربيعة بن عامر بن صعصعة ومنهم مجنون بني عامر الشاعر الاسلامي واسمه قيس بن معاوية.

الموطن الاول لآل عصفور

نلاحظ من خلال العرض التسلسلي لسلسلة نسبها ان حلقة الربط والوصل التي تتصل بها هذه الاسرة بسلسلة النسب النبوي الشريف هو عيلان ا بن جد النبي| مضر بن نزار بن معد بن عدنان الذي وردفيه النص النبوي الشريف: اذا بلغ نسبي الى عدنان فامسكوا .
ولندأبتسلسل النسب ابتداءاً من أحد أبرز شخصياتها في عهدها العلمي ألا وهو الشيخ حسين بن المحقق البارع الشيخ محمد بن الشيخ أحمد ابن الشيخ ابراهيم ابن الحاج أحمد بن صالح بن أحمد بن عصفور بن أحمد ابن عبدالحسين بن عطية بن شيبة الدرازي ابن الأمير هلال ابن الأمير موسى ابن الأمير حسين ابن الأمير مانع ابن الأمير عصفور ابن الأمير راشد بن عميرة بن سنان بن غفيلة بن شبانة بن عامر بن عوف بن مالك بن عوف بن عامر بن عقيل بن كعب بن ربيعة بن عامر بن صعصعة بن معاوية بن بكر بن هوازن بن سليم بن منصور بن عكرمة بن خصفة بن عيلان بن مضر بن نزار بن معد بن عدنان جد النبي الأكرم صلى اللّه عليه وآله وسلّم.
والذي نستفيده من ذلك انهم كانوا يستوطنون قريش في بادىء أمرهم نظراً لاتصالهم بالنسب النبوي الشريف وتفرّعهم عنه ، وانهم بمرور السنين وانقضاء الاعوام قد ارتحلوا عنها بفعل تحولات تاريخيّة .

الاصل القبلي

ومن أكبر التجمعات القبلية التي عرفت لال عصفور بعد عهدهم الاول في قريش التجمع المعروف بقبيلة بني عقيل بن كعب بن ربيعة بن عامر بن صعصعة ويقال ان موطن هذه القبيلة كان نجد كما سبق الاشارة إلية حيث هاجروا اليها من قريش موطنهم الاصلي وقد تفرع عنها عدة بطون :
1 ـ بنو عبادة.
2 ـ بنو المتفق.
3 ـ بنو خفاجة.
4 ـ بنو عامر.
وكان العراق وبلاد البحرين بخارطتها القديمة الممتدة من البصرة شمالا حتي عمان جنوباً أحد المواطن الرئيسية التي استقرت بها البطون طيلةاحقاب متلاحقة.

هجرتهم الاولى للبحرين

سبق ان ذكرنا لك ان لضنك لمعيشة واشتداد الفقر وقلة الكلاء والماء أثر كبير على سير التحولات الاجتماعية وحركة القبائل ومواقع استيطانها وتحضرها وتمدنها.
وبطون بني عقيل شأنها كشأن سائر القبائل الاخرى نظراً لتأثرهم بجملة تلك العوامل والمؤثرات الفاعلة في محيطهم القبلي فارتحلوا الى البحرين في أواخر القرن الثالث الهجري (التاسع الميلادي) حيث عاشوا في محيطهم الجديد جنباً إلى جنب القبائل الاخرى من امثال قبيلة بكر بن وائل وتميم وعبد القيس ونبي سليم وغيرها.
وقد برزوا في تلك الأثناء كقوة عسكرية ضاربة، ولذا نجدهم انهم مالبثوا الا برهة زمنية بسيطة حتى تمكنوا من بسط نفوذهم بينها فألقت الزعامة القبلية اليهم بأزمتها ومقاليدها فملكوا امارة الجند والكتائب العسكرية التي تتعهد بحماية الطرق وحفظ الامن وفض النزاعات ورعاية الحقوق لقاْء مبالغ كانوا يتقاضونها من القبائل والمزارعين والحجاج وغيرهم.
ثم غلبهم بنو تغلب وتمكنوا من الظهور عليهم فاحتلوا مناطق نفوذهم التي كانوا يتمتعون بها فساروا إلى العراق.

يتبع
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو http://www.asfour2009.hphp10506.com
 
ال عصفور في العراق
استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
look2you :: ديوان ال عصفور-
انتقل الى: